facebook twetter twetter twetter

 


صدى الآخبار ..NEW موجز من الاخبار اليوميه الجديده عربيه وعالميه

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-20-2021, 01:12 AM   #1


الصورة الرمزية ساهر القمرا
ساهر القمرا متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6253
 تاريخ التسجيل :  Apr 2011
 أخر زيارة : 11-26-2021 (11:03 PM)
 المشاركات : 22,491 [ + ]
 التقييم :  10573
 SMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي جنبات مسجد نمرة والساحات المحيطة امتلأت بالحجيج.. هنا النص الكامل لخطبة عرفة



جنبات مسجد نمرة والساحات المحيطة

توافد حجاج بيت الله الحرام منذ وقت مبكر إلى مسجد نمرة في مشعر عرفات اليوم للاستماع إلى خطبة عرفة، وأداء صلاتي الظهر والعصر جمعاً وقصراً؛ اقتداء بسنة النبي المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم.
وامتلأت جنبات المسجد الذي تبلغ مساحته 110 آلاف متر مربع والساحات المحيطة به التي تبلغ مساحتها ثمانية آلاف متر مربع بضيوف الرحمن.
وقد ألقى فضيلة إمام وخطيب المسجد الحرام عضو هيئة كبار العلماء الشيخ الدكتور بندر بن عبدالعزيز بليلة، خطبة عرفة -قبل الصلاة- استهلها بحمد الله والثناء عليه.
ودعا المسلمين إلى تقوى الله وامتثال أوامره للفوز فوزاً عظيماً والفلاح في الدنيا والآخرة، كما قال تعالى: {وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ}، وقوله سبحانه في كتابه الكريم: {إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوا وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ}، وقوله تعالى: {إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ}.
وقال: "إن مما أمركم الله به الإحسان كما قال تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَىٰ}، فيحسن العبد في عبادة الله كما في الحديث قال النبي صلى الله عليه وسلم: "الإحسان أن تعبدالله كأنك تراه فإن لم تكن تراه فإنه يراك".
وأعظم ذلك الإحسان بالتوحيد، وإفراد الله بالعبادة كما قال سبحانه: {وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إلى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ ۗ وإلى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ}، وقال تعالى: {بَلَىٰ مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ}، فلا يعبد سوى الله، ولا يصلي إلا الله، ولا يدعى أحد غيره، كما قال تعالى: {وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ}، وقال تعالى: {وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا}، وقال تعالى: {فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ}.
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات صدى الشام-لهواة الشام http://9adaalsham.com/vb/showthread.php?p=534714
وهذا مقتضى شهادة التوحيد لا إله إلا الله، وقرينتها شهادة أن محمداً رسول الله، فيطاع أمره ويصدق خبره ولا يعبد الله إلا بما جاء به؛ لأن الله أكمل الدين فلا يحتاج إلى أن يُزاد فيه بشيء من البدع قال تعالى في الآية التي نزلت يوم عرفة: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا}.
ومن الإحسان في عبادة الله المحافظة على الصلوات الخمس في أوقاتها كل يوم، كما قال تعالى: {حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَىٰ وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ}، وأداء الزكاة كما قال تعالى: {وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ ۚ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ}، ومن ذلك صوم رمضان كما قال تعالى: {فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ}.
وحج بيت الله الحرام كما قال تعالى: {وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا}، ومن الإحسان الإيمان بالله ربا ومعبوداً والإيمان بملائكته وكتبه وجميع رسله واليوم الآخر والإيمان بالقدر خيره وشره فقدر الله نافذ وقضاؤه لا محالة واقع.
وكيف لا يحسن الإنسان بعبادة الله وهو سبحانه قد أحسن إلى العباد وتفضل عليهم بصنوف النعم حيث أوجدهم من العدم، وأسبغ عليهم الخيرات، ووالى عليهم المسرات قال تعالى: {أَلَمْ تَرَوْا أَنَّ اللَّهَ سَخَّرَ لَكُم مَّا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً}، وقال تعالى: {لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ}، وقال تعالى: {فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ}، وقال تعالى: {الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ ۖ وَبَدَأَ خَلْقَ الْإِنسَانِ مِن طِينٍ}.
ومن إحسانه سبحانه بالعباد أن أنزل إليهم الكتب وأرسل الرسل لهداية البشر، كما أنزل كتابه العظيم القرآن الكريم على محمد صلى الله عليه وسلم قال تعالى: {لقدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ}، وقال تعالى: {اللهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيثِ كِتَابًا مُّتَشَابِهًا مَّثَانِيَ تَقْشَعِرُّ مِنْهُ جُلُودُ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ ثُمَّ تَلِينُ جُلُودُهُمْ وَقُلُوبُهُمْ إلىٰ ذِكْرِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُدَى اللَّهِ يَهْدِي بِهِ مَن يَشَاءُ}، وقال تعالى: {ومَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ}.
ومما أمر الله به الإنسان أن يحسن إلى مخلوقات الله بأنواع الإحسان قال تعالى: {وأَحْسِن كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ ۖ وَلَا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ}.
فيحسن الإنسان لكل من به صلة قال تعالى: {وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَىٰ وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالًا فَخُورًا}.
ومن الإحسان تربية الأبناء والسعي في الترابط والتكافل الاجتماعي، فيحسن الزوج لزوجته ومطلقته وتحسن الزوجة لزوجها قال تعالى: {مَتَاعًا بِالْمَعْرُوفِ ۖ حَقًّا عَلَى الْمُحْسِنِينَ} وقال تعالى: {فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَانٍ}، وقال تعالى: {وَإِن تُحْسِنُوا وَتَتَّقُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا}.
كما يشمل ذلك الإحسان إلى جميع الخلق في الأقوال اللفظية الجميلة قال تعالى: {وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا}، وقال تعالى: {وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلْإِنسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا}، ويشمل الإحسان للجميع بالفعل العادل الذي يستحقه كل أحد بحسب تصرفاته.
الموضوع الأصلى من هنا: منتديات صدى الشام-لهواة الشام http://9adaalsham.com/vb/showthread.php?p=534714
ومن ذلك الإحسان في الدعوة إلى الله، قال تعالى: {ادْعُ إلىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ}، قال تعالى: {وَلَا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ}.
ومن ذلك الإحسان في حسن الاستقبال والتحية قال تعالى: {وإذا حُيِّيتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَسِيبًا}.
ومن الإحسان إلى الناس الصبر على أذاهم كما قال تعالى: {وَاصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ}.
وشأن المؤمن أن يتبع أحسن الأقوال والأعمال قال تعالى: {فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ}.
وما ذاك إلا للمؤمن؛ لأن المؤمن يعلم أن الإحسان هو ميدان المنافسة والمسابقة كما قال تعالى: {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ}، وقال تعالى: {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَكَانَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَلَئِن قُلْتَ إِنَّكُم مَّبْعُوثُونَ مِن بَعْدِ الْمَوْتِ لَيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَٰذَا إِلَّا سِحْرٌ مُّبِينٌ}، وقال تعالى: {إِنَّا جَعَلْنَا مَا عَلَى الْأَرْضِ زِينَةً لَّهَا لِنَبْلُوَهُمْ أَيُّهُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا}.
إن الإنسان بإحسانه في عبادة الله وإحسانه إلى عباد الله يكون قد أحسن لنفسه قال تعالى: {إِنْ أَحْسَنْتُمْ أَحْسَنْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ}، ويكون بذلك قد حاز محبة الله ومعيته والقرب من رحمته، قال تعالى: {وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {وَإِنَّ ٱللَّهَ لَمَعَ ٱلْمُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {وَبَشِّرِ الْمُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {إن اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {وَيَجْزِيَ الَّذِينَ أَحْسَنُوا بِالْحُسْنَى}، وقال تعالى: {لِّلَّذِينَ أَحْسَنُوا الْحُسْنَىٰ وَزِيَادَةٌ وَلَا يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلَا ذِلَّةٌ أُولَٰئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ}، وقال تعالى: {مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِن سَبِيلٍ}، بل قد وعد الله المحسنين بخيري الدنيا والآخرة، قال تعالى: {لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ في هَٰذِهِ ٱلدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَلَدَارُ ٱلأخِرَةِ خَيْرٌ وَلَنِعْمَ دَارُ ٱلْمُتَّقِينَ}، وقال تعالى: {إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ آخِذِينَ مَا آتَاهُمْ رَبُّهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا قَبْلَ ذَلِكَ مُحْسِنِينَ}، وقال تعالى: {لَهُم مَّا يَشَاءُونَ عِندَ رَبِّهِمْ ذَٰلِكَ جَزَاءُ الْمُحْسِنِينَ} وقال تعالى: {قُلْ يَا عِبَادِ الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا رَبَّكُمْ لِلَّذِينَ أَحْسَنُوا فِي هَٰذِهِ الدُّنْيَا حَسَنَةٌ وَأَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةٌ إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ}.



 
 توقيع : ساهر القمرا



رد مع اقتباس
قديم 07-20-2021, 11:35 PM   #2


الصورة الرمزية مفاهيم الخجل
مفاهيم الخجل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8076
 تاريخ التسجيل :  Jul 2011
 أخر زيارة : 09-18-2021 (10:43 PM)
 المشاركات : 30,116 [ + ]
 التقييم :  8086
 الدولهـ
Saudi-Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Maroon
افتراضي



يعععطيكْ العافيه للنقل المتميز
و الـمجججهود الطيب
يسسسعدكْ ..


 
 توقيع : مفاهيم الخجل





ـلـآ اطمحْ لـِ ـإبهآرْ ـآحدْ ؤ لستْ مهوووسهْ
بِ صووتْ ـآلتصصصفيق ؤ نبرة ـآآلثنآء
ببسسسسسسسآطـــــهْ :
ـأنـــآـاـآ
ـآفعل كلْ شيءْ يـجججعلنـي
ـأبتسسسسسمْ
فْ ـآلـذـذيْ ـأرغـبْ بــهْ هو
بلووغْ نقطــةْ ـآلرضآْ عــنْ ذآتــي ْ
...
...


رد مع اقتباس
قديم 07-21-2021, 10:35 AM   #3


الصورة الرمزية سعد الدوسري
سعد الدوسري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 13235
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (04:22 AM)
 المشاركات : 1,805 [ + ]
 التقييم :  2331
 الدولهـ
Saudi-Arabia
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Black
افتراضي



يعطيك الف الف عافيه

اخوي ساهر

على النقل المميز

تحياتي لك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية
لخطبة, مسجد, المحيطة, امتلأت, النص, الكامل, بالحجيج.., جنبات, غرفة, ولرب, والساحات


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:16 AM.

اخر المواضيع

لاعب النصر "تاليسكا": لا علاقة لي بفسخ عقد حمدالله ورحيل المدرب @ "النصر" يداوي جراحه بثنائية "تاليسكا" بمرمى "الأهلي" @ "أوميكرون" متحوِّر "شديد الخطورة".. وشركات الأدوية تهرع إلى مختبراتها @ "الداخلية": تعليق الرحلات الجوية القادمة من جنوب أفريقيا ونامبيا وبوتسوانا وزيمبابواي @ فوائد الريحان للرجال @ فوائد الجوافة للرجال @ علاج التهاب المهبل بالمره @ صدور الموافقة الكريمة بإتاحة الطواف لغير المصلين بالدور الأول من المسجد الحرام @ وزارة الداخلية‬ السماح بالقدوم المباشر إلى المملكة من إندونيسيا وباكستان والبرازيل وفيتنام ومصر @ النصر ينهي علاقته باللاعب المغربي عبد الرزاق حمدالله @ وزير الرياضة "الفيصل" يهنئ الهلال باللقب الآسيوي @ توج الهلال السعودي بلقب دوري أبطال آسيا @ في الجولة الـ12 من الدوري الإنجليزي.. ليفربول يضرب أرسنال برباعية @ "النصر" يضل الطريق للفوز .. ويتعادل مع "الرائد" @ كلوب : الخسارة أمام وست هام وجهت ضربة لمسيرة ليفربول @ الاتحاد يرفض لعب مباراته أمام الهلال دون سعود والشنقيطي @ وفاة الممثل السوري زهير رمضان @ إعتقال الفنان السوري عمر سليمان في تركيا بهذه التهمة الصادمة! @ مقابل 9 آلاف إسترليني.. نائبان بريطانيان يعترفان بتلقي أموال لمهاجمة السعودية @ سمو ولي العهديعلن إنشاء مدينة نيوم الصناعية أوكساچون أكبر تجمع صناعي عائم في العالم @ لا يقتصرون على نجل "القذافي" و"حفتر".. كم عدد المرشحين لانتخابات الرئاسة الليبية؟ @ الحوثيون يقصفون مخيمًا للنازحين في مأرب بصاروخ بالستي @ العلاقات السعودية السورية إلى انفراج @ وسط أجواء ماطرة.. "الأخضر" السعودي يعزز صدارته لمجموعته بتعادله مع أستراليا @ صدور الموافقة السامية على منح الجنسية السعودية لعدد من أصحاب الكفاءات المتميزة @ النصر: مادو يغادر إلى قطر .. و"حمدالله" يلتحق بالفريق يوم الأحد @ في أول ظهور له بعد محاولة الاغتيال.. "الكاظمي" يتجول في بغداد "صور" @ مكرونة بشاميل @ فوائد العسل مع الماء على الريق للمتزوجين @ فوائد النعناع للرجال @ وين مكان نادي الساهر بعمان @ أرشيف قديم سمعان حلو المعاني @ أرشيف2008 عدنان الجبوري @ أرشيف كامل يوسف ايام سوريا @ فيديو .. خطيب لبناني: عذرًا مملكة الخير.. ولن يكون لبنان محافظة إيرانية أبدًا @ الأهلي يحسم قمة الكرة المصرية بخماسية بمرمى الزمالك @ "الشباب" يحقق الفوز الخامس على التوالي ويضع "النصر" على صفيح ساخن @ لقاء النخبة أرشيف قديم @ الهلال يعيد ترتيب أوراقه قبل الآسيوية.. ويتخطى ضمك بثنائية @ بحضور جماهيري كبير وبثلاثية الفتح .. "الاتحاد" يعود للصدارة من جديد @ بعشرة لاعبين .. التعاون يواصل صحوته ويكسب الاتفاق بثلاثية @ قاض تونسي يصدر مذكرة اعتقال دولية بحق الرئيس الأسبق المنصف المرزوقي @ "البنتاغون": الموافقة على بيع صواريخ جو - جو للسعودية بقيمة 650 مليون دولار @ كما عودناكم أرشيف قديم داوود العبدالله @ سهرة هواة الشام سهرة فاخرة @ لقاء العمالقه @ داوود العبدالله مع بدر و رحوم الوكاع أرشيف قديم @ دبكات أرشيف قديم سامي النجم بعنوان شمام الخد @ بلـــورات علــــى شـــاطئ القلب. @ ماريجا يشارك بالجزء الأول من تدريبات الهلال الجماعية @



Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. Trans by
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010